مقدمة حول الأسوق المالية

مقدمة حول الأسوق المالية
مقدمة حول الأسوق المالية
Rate this post

وسائل العثور عليه وأساليب استغلاله. ولعل المال هو المحرك الأساسي لكل الشركات والمؤسسات، ولما كان توفر المال أمر لابد منه لبقاء هذه المؤسسات، كان لابد من وجود سبيل للحصول عليه وهنا يأتي دور الأسواق المالية.

  1. تعريف السوق المالية

السوق المالية هي آلية أو إطار يقوم من خلاله الأفراد والمؤسسات ببيع وشراء الأصول المالية مثل الأسهم، السندات، العملات، العملات الرقمية، المشتقات المالية، السلع وغيرها. فهي عبارة عن حلقة وصل تسمح بتبادل المال بين من يملكون المال ومن يريدون تمويل للأموال. تتحدد الأسعار في السوق المالية بقانون العرض والطلب، وهي تتميز بحساسية شديدة للتغيرات الاقتصادية. تخضع الأسواق المالية لعديد من القوانين التنظيمية التي تسيرها.

  1. التجارة في الأسواق المالية

إن عمليات شراء وتبادل الأصول المالية داخل السوق المالية تتم بمشاركة عدة أطراف تكمل بعضها البعض حتى تتم عملية البيع والشراء. فالسوق المالية تضم عدد من المتعاملين وهم العارضون والطالبون للأموال والوسطاء الماليون:

  • العارضون لرؤوس الأموال: وهم الطالبون للقيم المنقولة من مختلف الشركات والمؤسسات والبنوك وغيرها من الهيآت فيوظفون أموالهم في شراء هذه القيم بغية تحقيق الأرباح.
  • الطالبون لرؤوس الأموال: وهم العارضون للقيم المنقولة من مختلف الشركات الصناعية والتجارية والتي تصدر أسهم وسندات لتلبية احتياجاتهم.
  • الوسطاء الماليون: وهم يتمتعون بالخبرة والكفاءة المالية فيقومون بالمبادلات المالية تنفيذا لرغبات عملاءهم. ويقسم الوسطاء إلى السمسار ومساعده والمراقبون. والسمسار هو شخص مؤهل قانونيا يقوم ببيع وشراء الأوراق المالية مقبل عمولة. أما المراقبون فهم من يسهرون على انتظامية وشرعية هذه المعاملات.
    1. خصائص الأسواق المالية

تتسم الأسواق المالية بعد خصائص، يمكن ذكر أهمها فيما يلي:

  • كفاءة التشغيل: وهي قدرة السوق على تحويل الأموال والموارد لمن يحتاجون إليها، بأقل من تكلفة المعاملات. ونجاح السوق يعتمد إلى حد كبير على تقليل هذه التكلفة.
  • كفاءة تخصيص الموارد: فتحويل الأموال ممن لديهم فائض إلى من يحتاجه مهمة تحتاج إلى أن تتم بكفاءة.
  • توفير السيولة: فالسوق المالية هي المكان الذي يتم فيه تحويل الأوراق المالية كالأسهم والسندات إلى قيمتها النقدية.
  • توفير المعلومات والاستجابة الفورية: فالسوق المالية هي أهم مصدر للمعلومات حول الاستثمارات المتداولة، الأسعار وأحجام حركة التعامل. كما ان السوق المالية وبفضل خاصية كفاءة السوق تستجيب سريعا لأي تغيرات أو أحداث.
  • المرونة: فقابلية السوق المالية للاستفادة من تكنولوجيا الاتصالات جعلتها تتميز بأنها سوق تمكن من إجراء صفقات ضخمة حول العالم في وقت قصير جدا.
    1. أنواع الأسواق المالية

يمكن تقسيم أنواع الأسواق المالية حسب عدة معايير، وكل هذه التقسيمات تضم ضمنها ما يلي:

  • سوق المال: هي التي يتم فيها تداول الأدوات المالية لاستحقاقات قصيرة الأمد. تساعد هذه الأسواق كلا من الشركات والحكومات للتغلب على مشكلة السيولة على المدى القصير. من الأدوات التي يتم تداولها في سوق المال: فواتير الخزينة، الأوراق التجارية، الودائع، شهادات الإيداع، وفواتير التصريف.
  • سوق الأسهم: هي سوق تتيح للمستثمرين بيع وشراء أسهم الشركات المتداولة في البورصة. تعني الكلمة “أسهم” حصة أو ملكية مشتركة. هناك نوعان من أسواق الأسهم: السوق الأولية، حيث تطرح الشركات الأسهم للعامة بموجب الاكتتاب العام الأولي، والسوق الثانوية، حيث يتم شراء وبيع الحصص الموجودة من قبل المستثمرين وفقا للأخبار وأساسيات الشركات المدرجة على القائمة.
  • سوق السندات: هي سوق لكافة أنواع السندات ومكان تقصده المنظمات للحصول على قروض كبيرة. هناك أنواع عديدة من السندات، بما فيها سندات الخزينة، سندات الشركات وسندات البلدية.
  • سوق التداول خارج البورصة: سوق التداول خارج البورصة (OTC) هي سوق لامركزية، يتداول المشاركون فيها فيما بينهم مباشرة من خلال عدد من طرق الاتصال كالهاتف، البريد الإلكتروني، وأنظمة التداول الآلية الخاصة.
  • سوق المشتقات المالية: المشتقات المالية هي الأدوات المالية التي تستمد قيمتها من قيمة أصول أخرى. ربما تعتبر المشتقات المالية من أعقد المنتجات وأكثرها ابتكارا وهو السبب لاستقطابها اهتماما هائلا فقد تخطى الحجم اليومي للصفقات التي تتم في سوق المشتقات المالية تريليونات الدولارات.
  • سوق العملات: تعتبر سوق تصريف العملات الأجنبية أكبر سوق مالية في العالم. يتغير سعر صرف العملات باستمرار، ويتم تداول مبالغ هائلة من المال في سوق الفوركس. سوق الفوركس لامركزية، وهي سوق خارج البورصة، يشارك المساهمون الكبار مثل الشركات، البنوك المركزية، المراكز المالية، الصناديق التقاعدية، الشركات والبنوك الاستثمارية في السوق جنبا إلى جنب مع الأفراد ذوي الخبرة والمبتدئين.
    1. أنواع الأصول في الأسواق المالية

لقد توسعت الأسواق المالية ولم تعد حبيسة القاعات وصار بإمكان أي أحد أن يكون جزء منها. كما تعددت الأصول المالية التي يتم بيعها وشراءها في هذه السوق ونذكر منها:

  • المؤشرات: يقيس مؤشر سوق الأوراق المالية مستوى الأسعار في السوق، حيث يعتمد على عينة من أسهم المنشآت التي يتم تداولها في أسواق رأس المال المنظمة أو غير المنظمة.
  • الأسهم: هي نوع من الأوراق المالية في بورصة الأوراق المالية وهي ورقة مالية تثبت امتلاك صاحبها حصة من رأس مال مؤسسة ما. وهناك عدة أنواع منها.
  • العملات والعملات الرقمية: تعد البورصات والأسواق المالية مكانا لتداول العملات وحتى العملات الرقمية. حيث يقوم المتداولون باستبدال عملة مكان عملة أخرى أو عملة رقمية على أمل أن يتغير السوق في صالحهم ويحققون الربح.
  • السلع: وهي الأصول المادية التي يتم تداولها في الأسواق. وهي عبارات عن بعض المنتجات الواسعة الاستعمال مثل: الحبوب، السيارات، الأراضي، الآلات والمعدات وغيرها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *